تسجيل الدخول


ربيع بن زياد

الربيع بن زيد، وقيل: ربيعة بن زياد الخزاعيّ، وقيل: ابن أبي يزيد السلمي، وقيل: رَبِيع بن زِيَاد، وقيل: ربيعة بن زيد. وقيل: ابن يزيد السلمي.
أخرجه أبو نعيم، وأبو موسى، وابن منده، وأبو عمر، وقال الْبَغَوِيُّ: لا أدري له صحبة أم لا؟. روى عنه أبو كرز، وبرة أنه قال: بينما رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم يسير إذا أبصر شابًا من قريش معتزلًا، فقال النبي: "أليس ذاك فلانًا"؟ قالوا: نعم. قال: "فادعوه". فقال له النبي صَلَّى الله عليه وسلم: "مَا لَكَ اعْتَزَلْتَ عَنِ الطَّرِيقِ"؟ قال: كرهت الغبار. قال: "فَلَا تَعْتَزِلْهُ، فَوَ الَّذِي نَفْسِي بِيدِهِ إِنَّهُ لَذَرِيرَةُ الجَنَّةِ"(*)ذكره الهيثمي في الزوائد 5/ 190 والسيوطي في الدر المنثور 1/ 248 والهندي في كنز العمال حديث رقم 11342..
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال