تسجيل الدخول


نهيك بن إساف

نَهِيك بن إِسَاف، وقيل: إِساف بن نهيك بن عَدِيّ الأنَصاري الأَوسي الحارثي، وقيل: يساف بالياء.
روى رافع بن خَدِيج، عن عمه ظُهَير بن رافع؛ وكلاهما صحب النبي صَلَّى الله عليه وسلم قال: يا ابن أَخي، نهانا رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم عن أَمرٍ كان بنا رافقًا ـــ وطاعة الله ورسوله أَرفق ـــ نهانا عن المزارعة فبعنا أَموالنا بضِرَار، فقال رجل من بني سُليم، يقال له إِساف، بن أَنمار:
لَعَلَّ ضِرَارًا أَنْ تَبِيدَ دِيَارُهَا وتَسْمَعَ بِالْرَّيَّانِ تَعْوِي ثَعَالِبُـهْ
فقال شاعر لنا مجيبًا له يُقال له: نَهيك بن إِساف، أَو: إِساف بن نَهِيك
لَعَلَّ ضِرَارًا أَنْ تَعِيْشَ دِيَارُهَا وَتَسْمَعَ بِالْرَّيَّانِ تُبْنَى مَشَارِبُـهْ(*) أَخرجه ابن منده وأَبو نُعيم، وقال أَبو نعيم: زاد ابن منده قال: فبعنا أَموالنا تلك بضرار"... إِلى آخره، وهذه الزيادة التي فيها ذكر يساف ونهيك لا تدل على صحبته، وليست من الحديث، وإِنما هي استشهاد من بعض الرواة.
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال