تسجيل الدخول


عبد الرحمن بن سعيد بن يربوع

عَبْدُ الرَّحْمنِ بنُ سَعِيدِ بنِ يَرْبوعِ القُرَشي المخزومي:
يكنى عبد الرحمن أبا محمد، قال ابن عبد البر: كان اسمه الصّرْم، فسمّاه النبيُّ صَلَّى الله عليه وآله وسلم عبد الرحمن، ثم قال: وقيل: إن أباه سعيدًا هو الذي كان اسْمُه الصرم، فسماه النبي صَلَّى الله عليه وآله وسلم سعيدًا؛ وهذا هو الأولى. قال ابن حجر: كذا قال ابْنُ عَبْدِ الْبَرِّ؛ وتبع في ذلك ابْنَ شاهين؛ فإنه ذكره في الحديثين عن عمر بن عثمان بن عبد الرحمن بن سَعِيد بن يربوع، عن أبيه: حدثني جدي، وكان اسمه الصرم، فسمّاه النبي صَلَّى الله عليه وآله وسلم سعيدًا؛ كذا أخرجه فيمن اسمه سَعيد، ثم أعاده فيمن اسمه عبد الرحمن بالسنَد بعينه؛ فقال: فسماه النبي صَلَّى الله عليه وآله وسلم عَبد الرحمن؛ وأحَدُ الموضعين وَهْمٌ لا محالة؛ والظاهر رُجْحان سعيد؛ لأنه جد عثمان حقيقة؛ وقد قال: حدثني جدي. وأم ّعبد الرحمن هي: أمّ عُبيد أروى بنت عركى بن عمرو من عَدّ، ووَلَدَ عبدُ الرحمن بن سعيد: عثمانَ، وأبا بكر، وسعيدًا، وعُمَرَ وأمّهم الرابعة بنت يزيد بن عبد الله من بني عبس، وعبّاسًا، وخالدًا، ويحيَى، وأمّهم أمّ الحكم بنت بلعاء بن نَهيك من بني عامر، وعِكْرِمةَ وأمّه أمّ الفضل بنت عكرمة بن ربيعة من بني هلال، ومحمدًا لأمّ ولد، وأمّ حكيم وأمّها عاتكة بنت سعد بن الأعشى من بـَلْمُصْطَلِق من خُزاعة. وعبد الرحمن بن سعيد تابعي رَوَى أيضًا، عن عثمان بن عفان بن مالك الدارمي، وروى عنه أبو حازم بن دينار، وعبد الله بن موسى المدني، قال ابْنُ سَعْدٍ: مات سنة تسع ومائة، وهو ابنُ ثمانين سنة قال: وهو ثقة في الحديث، وأرّخه علي بن المديني، وابن حبان في ثقات التابعين. قال ابن حجر: فعلى هذا يكون مولده في خلافة عمر رضي الله عنه.
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال