تسجيل الدخول


عبد الله بن زيد الأنصاري

1 من 2
عبد الله بن زيد: بن ثعلبة بن عبد الله بن ثعلبة بن زيد من بني جشم بن الحارث بن الخزرج الأنصاري رائي الأذان. كذا نسبه أبو عُمر، فزاد في نسبه ثعلبة، والمعروف إسقاطه. بدري عَقَبي.

قَالَ التّرْمِذِيُّ: لا نعرف له عن النبي صَلَّى الله عليه وسلم شيئًا يصحُّ إلا هذا الحديث الواحد. وَقَالَ ابْنُ عَدِيٍّ: لا نعرف له شيئًا يصح غيره، وأطلق غَيْرُ واحد أنه ليس له غيره، وهو خطأ، فقد جاءت عنه عدةُ أحاديث ستة أو سبعة جمعتها في جزء مفرد.

وجَزَمَ البَغَوِيُّ بأن ما له غير حديث الأذان، وحديثه عند التّرمذي من رواية ابنه محمد بن عبد الله، وصحَّحه. وفي النّسائي له حديثٌ: أنه تصدق على أبويه ثم توضّأ.

وقد أخرج البخاري في التاريخ مِنْ طريق يحيى بن أبي كثير، إن أبا سلمة حدثه أن محمد بن عبد الله بن زَيْد حدثه أن أباه شهدَ النبيَّ صَلَّى الله عليه وسلم عند المنحر، وقد قسم النبيّ صَلَّى الله عليه وسلم الضحايا فأعطاه من شعره... الحديث.

قَالَ المَدائِنِيُّ، عن كثير بن زيد، عن المطلب بن حَنْطَب، عن محمد بن عبد الله بن زيد: مات أبي سنة اثنتين وثلاثين، وهو ابنُ أربع وستين، وصلَّى عليه عثمان.

وَقَالَ الحَاكِمُ: الصحيح أنه قُتل بأحد، فالرواياتُ كلها منقطعة. انتهى.

وَخَالَفَ ذَلِكَ في "المُسْتدْرَكِ"، وفي الحلية في ترجمة عمر بن عبد العزيز بسندٍ صحيح عن عبد الله العمري، قال: دخلَتْ ابنةُ عبد الله بن زيد بن ثعلبة على عُمر بن عبد العزيز فقالت: أنا ابنة عبد الله بن زيد شهِد أَبي بدرًا وقُتل بأحد، فقال: سَلِيني ما شئت فأعطاها.
(< جـ4/ص 84>)
2 من 2
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال