تسجيل الدخول


الفضل بن العباس بن عبد المطلب بن هاشم الهاشمي

1 من 1
الْفَضْلُ بْنُ الْعَبَّاسِ الْقُرَشِيُّ

(ب د ع) الفَضْلُ بن العَبَّاس بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف القرشي الهاشمي. وهو ابن عم رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، يكنى أَبا عبد اللّه، وقيل: أَبو محمد. وأُمه أُم الفضل لبابة بنت الحارث بن حَزْن الهلالية، أُخت ميمونة بنت الحارث زَوج النبي صَلَّى الله عليه وسلم وهو أكبر ولد العباس وبه كان العباس، يُكنى.

غزا مع النبي صَلَّى الله عليه وسلم الفتح، وحنينًا، وثبت معه حين انهزم الناس، وشهد معه حَجَّة الوداع، وكانَ رديفه يومئذ. وكان من أَجمل الناس، وروى عن النبي صَلَّى الله عليه وسلم.

أَخبرنا إِسماعيل وإِبراهيم وغيرهما بإِسنادهم إِلى أَبي عيسى الترمذي: حدثنا محمد ابن بشار، حدثنا يحيى بن سعيد القطان، عن ابن جُرْيج، عن عطاءِ، عن ابن عباس، عن أخيه الفضل بن عباس قال: أَرْدَفني رسولُ الله صَلَّى الله عليه وسلم من جَمْعِ إِلى مِنى، فلم نزل نُلَبّي حتى رمى الجمرة أخرجه البخاري في الصحيح حديث رقم 821. وأخرجه مسلم في الصحيح 2 / 931 حديث رقم (267 / 1281)، والترمذي في السنن 3 / 260 حديث رقم 918، وقال أبو عيسى حديث حسن صحيح.

وشهد الفضلُ غَسْل النبي صَلَّى الله عليه وسلم، وكان يصب الماءَ على علي بن أَبي طالب.

وقتل يوم مَرْج الصُّفَّر، وقيل: يوم أَجنادين، وكلاهما سنة ثلاث عشرة في قول، وقيل بل مات في طاعون عِمْواس سنة ثمان عشرة بالشام، وقيل بل استشهد يوم اليرموك سنة خمس عشرة، ولم يترك ولدًا إِلا أُمَّ كلثوم، تزوّجها الحسن بن علي ثم فارقها. فتزوجها أَبو موسى الأَشعري.

أَخرجه الثلاثة.
(< جـ4/ص 349>)
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال