تسجيل الدخول


عبد الرحمن بن زيد بن الخطاب القرشي العدوي

1 من 1
عَبْدُ الْرَّحْمنِ بْنُ زَيْدٍ

(ب د س) عَبْدُ الرَّحْمنِ بنُ زَيْدِ بنِ الخَطَّابِ القُرَشِيّ العَدَويّ، وهو ابن أَخي عُمَر بن الخطاب. تقدم نسبه في ترجمة أَبيه [[زَيْد بن الخَطّاب بن نُفَيْل بن عَبْد العُزّى بن رِياح بن عبد اللّه بن قَرْط بن رِزاح بن عَدِي بن كعب بن لُؤَي بن غالب بن فِهْر بن مالك بن النَّضْر بن كِنانة، القرشي العدوي، أخو عمر بن الخطاب لأبيه رضي الله عنهما]] <<من ترجمة زيد بن الخطاب "أسد الغابة".>>. أُمه لُبَابَة بنت أَبي لُبَابة بن عبد المُنْذِر.

أَتى به أَبُو لُبَابة إِلى النبي صَلَّى الله عليه وسلم فقال له: "مَا هَذَا مِنْكَ يَا أَبَا لُبَابَةَ"؟ قال: ابن ابنتى يا رسول الله، ما رأَيت مولودًا أَصْغَر منه. فَحنَّكه رسولُ الله صَلَّى الله عليه وسلم، ومسح رَأْسَه، ودعا له بالبركة‏(*). فما رؤي عبد الرحمن بن زيد مع قومٍ قَطُّ إِلاَّ فَرعَهُمْ طُولًا، وكان أَطول الرِّجال وأَتمَّهم.

ولما توفي رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم كان عمره ست سنين.

وابنه عبد الحميد ولي الكوفة لعمر بن عبد العزيز.

وكان عبد الرحمن شبيهًا بأَبيه زيد، وكان عمر بن الخطاب إِذا رآه قال: [الوافر]

أَخُوكُمْ غَيْرَ أَشْيَبَ قَدْ أَتَاكُمْ بِحَمْدِ الله عَادَ لَهُ الْشَّبَابُ

وزوّجه عمر بن الخطاب بابنته فاطمة، فولدت له عبد اللّه بن عبد الرحمن.

أَخرجه أَبُو نعيم وأَبو عمر، وأَبو موسى.
(< جـ3/ص 446>)
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال