تسجيل الدخول


أروى بنت كريز بن ربيعة بن حبيب بن عبد شمس بن عبد مناف بن قصي

((أَرْوَى بنت كُرَيز بن عبد شمس. كذا نسبها ابن منده وأبو نُعَيم، والصواب: كُرَيز بن رَبيعة بن حَبِيب بن عبد شمس.)) أسد الغابة. ((أَرْوَى بنت كُرَيز بن ربيعة بن حبيب بن عبد شمس بن عَبْد مَنَاف بن قُصَيّ)) الطبقات الكبير. ((قيل: هي أروى بنت عُمَيس. وليس بشيء. أخرجها ابن مَنْدَه وأبو نُعَيم.)) أسد الغابة.
((أمّها أمّ حكيم البيضاء بنت عبد المطّلب بن هاشم بن عَبْد مَنَاف بن قُصَيّ.)) الطبقات الكبير. ((أمُّها البيضاء بنت عبد المطلب عمة رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم.))
((قال ابن سَعْدٍ: تزوجها عفان بن أبي العاص، فولدت له عثمان وآمنة، ثم تزوجها عقبة بن أبي معيط، فولدت له الوليد، وعمارة، وخالدًا، وأم كلثوم، وأم حكيم وهندًا.))
((ذكرها ابْنُ أبِي عَاصِمٍ في "الوِحْدَانِ"، وأخرج هو والحَاكِمُ من طريقٍ فيها ضَعْف؛ عن الزهري، عن عبيد الله بن عبد الله بن عُتْبة، عن ابن عباس، قال: أسلمت أمُّ عثمان، وأم طلحة، وأم عمار، وأم أبي بكر، وأم الزبير، وأم عبد الرحمن ابن عوف.))
((أسلمت أَرْوَى وهاجرت بعد ابنتها أمّ كلثوم، وبايعت رسولَ الله صَلَّى الله عليه وسلم، ولم تزل بالمدينة حتى ماتت.))
((قال ابن منده: ماتت في خلافة عثمان بن عفان، ولا يُعرف لها حديث.))
((لم تزل بالمدينة حتى ماتت. وقرأت بخط البجيري: توفيت أم عثمان ولها تسعون سنة، فحمل عثمان سريرها، وصلى عليها. وأخرج ابْنُ سَعْدٍ بسندٍٍ فيه الواقدي إلى عبد الله بن حنظلة بن الراهب: شهدت أم عثمان يوم ماتت فدفنها ابنُها بالبقيع، ورجع وقد صلَّى الناس فصلّى وحده، وصليتُ إلى جنبه، فسمعتُه وهو ساجد يقول: اللهم ارحم أمي، اللهم اغفر لأمي؛ وذلك في خلافته. ومن طريق عِيْسَى بْنِ طَلْحَةَ: رأيتُ عثمان حمل سِرير أُمّه بين العمودين من دار غُطيش، فلم يزل حتى وضعها بموضع الجنائز؛ قال: ورأيته بعد أن دفنها قائمًا على قَبْرها يَدْعُو لها.)) الإصابة في تمييز الصحابة.
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال