تسجيل الدخول


خبيب بن الحارث

جُبَيْب بن الحارث، وقيل: حبيب، وقيل: خُبَيْبُ.
أخرجه أبو موسى، وذكره ابن السكن، وقال: لم يصح إسناد حديثه. قال العاص بن عمرو الطفاوي: خرج أبو الغادية، وحبيب بن الحارث، وأم الغادية مهاجرين إلى رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، فأسلموا؛ فقالت المرأة: يا رسول الله؛ أوْصني، قال: "إيَّاكِ وَمَا يَسُوءُ الأذُنَ".(*).
ذُكر جبيب في حديث عائشة، عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت: جاء جُبَيب بن الحارث إلى رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم فقال: يا رسولَ الله، إنّي مِقْرَافٌ للذّنوب. قال: ‏"‏فَتُبْ إِلَى اللَّهِ يا جُبَيْبُ‏". فقال: يا رسول الله؛ إني أتوبُ ثم أعودُ. قال: "فَكُلَّمَا أَذْنَبْتَ فَتُبْ". فقال: إذَنْ تكثر ذنوبي. قال: "عَفْوُ اللَّهِ أَكْثَرُ مِنْ ذُنُوبِكَ يَا جُبَيْب بنُ الْحَارِثِ"(*).
قال سعيد بن المسيب: بعث عُمر عُمَيْر بن سعد أميرًا على حمص... فذكر قصة طويلة، وفيها: ثم إن عُمر بعث إليه رسولًا يقال له حبيب بن الحارث. وقد رواها أَبُو نُعَيْم من وجهٍ آخر في "الحِلْية"، فقال فيها فبعث إليه رجلًا يقال: له الحارث.
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال