تسجيل الدخول


محمد بن كعب بن حبان بن سليم بن أسد القرظى

مُحَمَّدُ بنُ كعب بن حَيَّان القُرظيّ، حلفاء الأوس:
يُكْنَى أبا حمزة‏، وقد وُلِد محمد بن كعب في آخر خلافة عليّ سنة أربعين، وكانت وفاته سنة ثمان ومائة، وقيل: بعد ذلك حتى قيل: إنه مات سنة عشرين ومائة، فعلى هذا فيقطع بأنه لم يولد إلا بعد النبيّ صلّى الله عليه وآله وسلم، وقال التِّرْمِذِيُّ في جامعه: سمعْتُ قتيبة بن سعيد يقول: بلغني أن محمد بن كعب القُرظيّ وُلِد في حياة النبيّ صلّى الله عليه وآله وسلم؛ وكذلك حكى أبو عبيد الآجري، عن أبي داود، عن قتيبة؛ قال ابن حجر: وهو وَهْم من قتيبة؛ وإنّما ورد ذلك في حق كعب والد محمّد، وقد ذكر البُخَارِيُّ في ترجمة محمد بن كعب أنّ أباه كان ممن لم يُنسب، فلم يقتل مع بني قُريظة لما قتلوا بحكم سعد بن معاذ، وقال محمد بن سعد: روى عبد الله بن مُعَتِّب ـ أو مُغيث ـ بن أبي بُردة، عن أبيه، عن جدّه، قال: سمعت رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، يقول: "سَيَخْرُجُ مِنَ الكَاهِنَيْنِ رَجُلٌ يَدْرُسُ القُرآنَ دِراسَةً لايَدْرُسُهُ أَحَدٌ بَعْدَهُ".(*) قال نافع، قال ربيعة: فكنا نقول: هومحمد بن كعب القُرظي، والكاهنان قُريظة، والنَّضِير، وأخوهما الهَدْل ولهم بقية، وكان محمدتَابِعيًا مَشْهُورًا، ثقة عالمًا، كثير الحديث، ورعًا رحمه الله ورضي عنه، وقال عبد الله بن حبيب بن أبي ثابت: رأيت محمد بن كعب القُرظي يَقُصُّ، فبكي رجل فقام وقطع قصصه، وقال: مَن الباكي؟ قالوا: من بني فلان. قال: كأنه كره ذلك، وحديث محمد بن كعب عن الصّحابة في الصّحيح، وهو مُتَرجم في "التهذيب"، وجاءت عنه رواية عن ابن مسعود، واستبعدها ابن عساكر، وذكره ابْنُ سَعْدٍ فِي الطَّبَقَةِ الأولى من تابعي أهل المدينة؛ قال يعقوب بن شيبة: يعدُّ في الطبقة الثالثة ممن روَى عن أبي هريرة ونحوه، ولم يسمع من العبّاس؛ لأن العباس مات في خلافة عثمان، وقال سعيد بن سليمان: سمعت أبا معشرٍ يقول: مات محمد بن كعب القُرظي سنة ثمان ومائة، وقال غيره: كان محمد بن كعب القُرظي يقصُّ، فسقط عليه وعلى أصحابه مسجد فقتلهم، وقال أبو نُعيم الفضل بن دُكين: إن محمد بن كعب مات سنة ثمان ومائة، وأما محمد بن عمر وغيره من أهل العلم، فقالوا: مات ابن كعب سنة سبع عشرة، أو ثمان عشرة ومائة، فالله أعلم.
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال