تسجيل الدخول


نميلة بن عبد الله الليثي

((نُمَيْلَةُ بن عبد الله بن فُقَيْم بن حَزْن بن سَيَّار بن عبد الله بن عَبد بن كَلْب بنَ عَوْف بن كَعْب بن عامر بن لَيْث)) الطبقات الكبير. ((نُمَيْلة بن عبد اللّه بن فُقَيم بن حَزْن بن سَيَّار بن عبد اللّه بن كلب بن عوف بن كعب بن عامر بن ليث بن بكر بن عبد مناة بن كنانة الليثي الكلبي.)) أسد الغابة. ((نُمَيلة بن عبد الله بن فُقَيم بن حَزْن بن سيار بن عبد الله بن كلب بن عَوْف بن كعب بن عامر بن ليث الليثيّ. ويقال له الكلبيّ، نسبةً لجدّه الأعلى، وحيث يُطْلق الكلبيّ فإنما يراد به مَنْ كان مِنْ بني كلب بن وبرة.)) الإصابة في تمييز الصحابة. ((نُمَيلة أَخرجه أَبو موسى وقال: هو آخر [[غير نُمَيْلة غير منسوب]]. وقال: قيل: هو ابن عبد اللّه بن سحيم بن حزن بن سَيَّار بن عبد اللّه بن كلب بن عوف بن كعب بن عامر بن ليث)) أسد الغابة.((قال ابن الكلبيّ:‏ نميلة بن عبد الله بن فقيم بن حَزْن بن سيّار بن عبد الله بن عبد بن كليب بن عوف بن كعب بن عامر بن ليث.)) الاستيعاب في معرفة الأصحاب.
((ذكر ابْنُ هِشَامٍ في زياداته في "السّيرة" أنّ النّبيّ صَلَّى الله عليه وسلم استعمله على خَيْبَر. وقال ابْنُ إِسْحَاقَ في السيرة: حدّثني عبد الله بن أبي بكر بن حَزْم؛ قال: قتل مِقْيَس بن صُباَبة يوم الفَتْح، وكان النّبي ـــ صلّى الله عليه وآله وسلم ـــ أهدر دمه؛ لأن هشام بن صُباَبة كان [[رجلٌُ]] من الأنصار قتله خطأ، فأمر النبيُّ صلّى الله عليه وآله وسلم لمقيس بديَة أخيه فأخذها ثم رصد قاتلَ هشام حتى قتله وارتدّ، فلما كان يوم الفتح قتل مِقْيَسًا نميلة رجل من قومه: وفي ذلك تقول أخت مِقْيَس:

لَعَمْرِي لَقَدْ أَخْزَى نُمَيْلَةُ قَوْمَهُ فَفَجَّعَ أَضْيَافَ الشِّتَاءِ بِمِقْيَسِ

[الطويل]
في أبيات.)) الإصابة في تمييز الصحابة.
((نسبه ابنُ الكلبيّ، وقال: له صحبة.)) الاستيعاب في معرفة الأصحاب.
((روى بَقيَّة بن الوليد، عن العَجْلاَن الأَنصاري قال: حدثني من سمع نُميلة ـــ وكان من أَصحاب النبي صَلَّى الله عليه وسلم ـــ يقول: أَن أُم سلمة كتبت إِلى أَهل العراق: إِن الله عز وجل بَرِئ، وَبَرِئ رسولُ الله صَلَّى الله عليه وسلم ممن شايع وفارَق، فلا تُفارقوا، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته(*))) أسد الغابة.
الاسم :
البريد الالكتروني :  
عنوان الرسالة :  
نص الرسالة :  
ارسال